القائمة الرئيسية

الصفحات

الصين تنتهى من مشروع سرى لبناء هوائيات خمسة أضعاف حجم نيويورك

أكملت الصين مشروع سرى لبناء هوائيات عملاقة خمسة أضعاف حجم مدينة نيويورك، ويشاع أن الهوائيات الراديوية التجريبية قد استغرقت 13 سنة حتى تنتهى، فهى مصممة للتواصل مع الغواصات العسكرية بعيدة المدى.
ووفقا لموقع "ديلى ميل" البريطانى، ستنبعث الموجات الراديوية المنخفضة للغاية (موجات ELF) بواسطة الآلة التى ستقوم بإرسال الرسائل إلى تحت سطح الأرض مئات الأمتار تحت الماء.
ويرتبط المشروع اللاسلكى الكهرومغناطيسى (WEM) رسميًا بالكشف عن الزلازل والمعادن، لكن لديه تطبيقات محتملة واضحة للجيش.
وستتابع الصين بشدة تكنولوجيا ELF لبعض الوقت، إذ يعد هذا المرفق الذى يقع على قطعة أرض مساحتها 1400 ميل مربع (3.700 كيلومتر مربع) هو ذروة التكنولوجيا.
ويتكون مشروع WEM من خط إمداد طاقة ذو جهد عالى والذى يتقاطع مع شبكة فولاذية بطول 100 كم بطول 60 كم عبر المنطقة، ويتم الانتهاء من كل خط كهرباء بفتحة تحت الأرض إلى محطتين لتوليد الطاقة ومولدات كهربائية تعمل على إمداد الأرض بالكهرباء.
وتنتج هذه العملية إشعاعًا كهرومغناطيسيًا قادرًا على اجتياز آلاف الأميال عبر الهواء أو من خلال القشرة الأرضية.
وتشير التقديرات إلى أن الآلة لديها نطاق يبلغ 3500 كيلومتر، وأن الإشارات الأقرب إلى المصدر ستكون أقوى من تلك التى يتم تلقيها عن بعد.
Reactions:
التنقل السريع